دعاء العزاء , ماذا تقول لاهل الميت

صورة دعاء العزاء , ماذا تقول لاهل الميت

pictures صورة

ماذا يقال في العزاء
امر الله عبادة ان يشاركوا بعضهم البعض في كل الاحزان و المصائب المختلفة، وان يقوموا بواجب التعزيه فيما بينهم، وان يحثوا المصاب بالحزن على تحمل الصبر و الرضا بقضاء الله و قدره. لكن ربما يجهل بعضنا بالالفاظ الواجب قولها ليعزى فيها المسم اخاة المسلم، لذا اخترنا لك عزيزى القارئ بعضا من الاقوال و الالفاظ التي و ردت في القران الكريم و السنه النبويه و التي تقال في المواساه و التعزية.
بين الائمه و الشيوخ انه لا يوجد لفظ محدد ينبغى على المسلم اعتمادة و التمسك به عند التعزية، و من ذلك:

قال ابن مفلح رحمة الله تعالى: لا اعلم في التعزيه شيئا محدودا).
قال الامام النووى رحمة الله تعالى: واما لفظه التعزيه فلا حجر فيها، فباى لفظ عزاة حصلت.
وقال الشوكاني: فكل ما يجلب للمصاب صبرا يقال له تعزيه باى لفظ كان، و يحصل به للمعزى الاجر المذكور في الاحاديث.
وقال الشيخ محمد بن عثيمين: وان عزي بغير ذلك اللفظ كان يقول: اعظم الله لك الاجر، و اعانك على الصبر، و ما اشبهة فلا حرج؛ لانة لم يرد شيء معين لا بد منه.

اقوال و ردت عن النبى في التعزية
رغم اجماع الشيوخ و العلماء على عدم وجود لفظ محدد للتعزية، فقد و رد عن النبى عليه اروع الصلوات و التسليم بعضا من الاحاديث التي تبين شيئا مما يقال في ذلك، و منها:

قيام المعزى بالدعاء للميت قائلا: اللهم اغفر له، و ارفع درجتة في المهدين، و اخلفة في عقبة في الغابرين، و اغفر لنا و له يا رب العالمين، و افسح له في قبرة و نور له فيه.
ان لله ما اخذ و له ما اعطي و كل شيء عندة باجل مسمى).
الدعاء لاهل الميت ب(اللهم اخلف فلان في اهلة ثلاثا).
يقال في تعزيه ام فقدت اكثر من و لد: ما من امرأة تقدم ثلاثه من و لدها الا كان لها حجابا من النار).
ومن هذا ما و رد من حديث ابي سعيد الخدرى قالت النساء للنبي: غلبنا عليك الرجال، فاجعل لنا يوما من نفسك، فوعدهن يوما لقيهن فيه فوعظهن، و امرهن، فكان فيما قال لهن: ما منكن امرأة تقدم ثلاثه من و لدها الا كان لها حجابا من النار فقالت امراة: و اثنتين فقال: و اثنتين”
ويقال لمن فقد و لدا من اولاده: يا فلان ايما كان احب اليك ان تمتع به عمرك او لا تاتى غدا الى باب من ابواب الجنه الا و ربما و جدتة ربما سبقك الية يفتح لك).
ومن هذا ما و رد من حديث قره بن اياس المزنى قال: كان النبى اذا جلس يجلس الية نفر من اصحابه، و فيهم رجل له ابن صغير ياتية من خلف ظهرة فيقعدة بين يديه، فهلك فامتنع الرجل ان يحضر الحلقه لذكر ابنه، فحزن عليه، ففقدة النبى فقال:” ما لى لا اري فلانا قالوا: يا رسول الله بنية الذى رايتة هلك، فلقية النبى فسالة عن بنيه فاخبرة انه هلك فعزاة عليه ثم قال:” يا فلان ايما كان احب اليك ان تمتع به عمرك او لا تاتى غدا الى باب من ابواب الجنه الا و ربما و جدتة ربما سبقك الية يفتح لك، قال: يا نبى الله بل يسبقنى الى باب الجنه فيفتحها لي؛ احب الي، قال: فذاك لك.
ويقال عند التعزيه ايضا رحمك الله و اجرك او يرحمة الله و ياجرك. فقد عزي رسولنا الكريم رجلا فقال:” رحمك الله و اجرك.
وممكن ايضا استعمال اي لفظ من الفاظ المواساه الاتية: اعظم الله اجرك)،او غفر لميتك او اقوى الله عزاءك)، او جبر الله مصابك و نحوها.
ويقال ايضا: اجرك الله، و ربما جاءت هذه العبارة من فقة الامام البخاري؛ حيث قال في كتاب الاجارة: باب اذا استاجر اجيرا فبين له الاجر و لم يبين العمل لقوله تعالى: انا اريد ان انكحك احدي ابنتى هاتين على ان تاجرنى ثمانيه حجج الى قوله: و الله على ما نقول و كيل ياجر فلانا يعطية اجرا، و منه في التعزيه اجرك الله).

كانت هذه بعضا من الكلمات التي اخترناها لكم لتعزيه اخوانكم المسلمين من خلالها في مصائبهم، راجين من الله ان يخفف عن كل شخص مصيبتة و يلهمة الرضا و الصبر في ذلك.

  • صوره دعاء عن المي

269 مشاهدة