ارتفاع هرمون الحليب , علاقة هرمون الحليب بالنشوة الجنسية

صورة ارتفاع هرمون الحليب , علاقة هرمون الحليب بالنشوة الجنسية

pictures صورة

يعرف هرمون البرولاكتين او ما يسمي هرمون الحليب بانه احد الهرمونات البروتينيه التي يفرزها الجزء الامامي من الغده النخاميه ، كما تفرزها بطانه الرحم لدي المرأة الحامل . و هو المسؤول عن عملية افراز الحليب في الغدد الثدييه عند كل من المرأة و الرجل و لكن بنسب متفاوته جدا جدا .
وظائف هرمون الحليب ” البرولاكتين ” في الجسم
1. الشعور بالنشوه الجنسية بعد حدوث الجماع بين الازواج .

2. افراز الحليب عند الام المرضع ، حيث يلاحظ زياده و اضحه في افراز ذلك الهرمون خلال فتره الحمل عند السيدات .

3. مخفض لنسب الهرمون الانثوى ” الاستروجين ” عند النساء ، و الهرمون الذكرى ” التستيرون ” عند الرجال .

4. تقليل توتر الرئه عند الجنين بعد الولاده .
اسباب الخلل ” الارتفاع “فى هرمون البرولاكتين ” الحليب” عند المرأة
1. اضطرابات في افرازات الهرمونات الناتجه عن قصور الغده الدرقيه .

2. الضغوطات النفسيه و التعب و الارهاق و القلق و التوتر الدائم .

3. تناول بعض الادويه المحفزه لافرازة كادويه الصرع ، حبوب منع الحمل ، ادويه خفض ضغط الدم ، ادويه الغثيان ، و بعض علاجات الاكتئاب.

4. طوال فترتى الحمل و الرضاعه .

5. بعض اورام المخ …كاورام الغده النخاميه .

6. نقص افراز هرمون الدوبامين ، و الذى يتمثل دورة في تثبيط تدفق هرمون الحليب .

7. شرب بعض الاعشاب المدره لهرمون الحليب ك: اليانسون و الحلبه و القريص .

8. ارتداء الملابس الضيقه في منطقة الصدر .

9. تعاطى المخدرات .

10. بعض المشاكل المزمنه في الكليتين

11. تليف الكبد

12 . الفحص المتكرر للثدي ، و الذى يتضمن تدليك مستمر محفز لزياده افراز ذلك الهرمون .

13 . تكيس المبايض لدي النساء
علامات ارتفاع هرمونات الحليب
1. الم و ثقل في الثديين

2. عدم انتظام الدوره الشهرية

3. انقطاع الدوره الشهرية بشكل كامل

4. صداع شبة دائم

5. قله الرغبه الجنسية ” البرود الجنسي ” خلال المعاشرة الزوجية

6. افرازات حليبية من الثديين ، في بعض الاحيان و ليس كلها

7. تاخر الانجاب ” العقم ”

8. مشاكل بصريه ” اضطرابات الرؤيا ”

9. جفاف المهبل لدي المراة

10 . المزاج السيء و الاكتئاب

11. ارتفاع الهرمون الذكرى ” التستيرون ” لدي الانثى
علاج ارتفاع هرمون البرولاكتين
لا يحتاج علاج ارتفاع ذلك الهرمون الى تدخل جراحى و انما يقتصر على اجتناب كافه المشروبات و الادويه السلوكيات الخاطئة المذكوره سابقا و التي تتسبب بارتفاع نسبتة في الدم ، لفتره مؤقته تنتهى باختفاء المسببات .

 

288 مشاهدة