يوم 13 أغسطس 2020 الخميس 3:37 صباحًا

موضوع تعبير عن الطفولة بالعناصر , افكار لكتابة موضوع جاهز عن الطفولة

pictures صورة

العناصر

اطفال اليوم هم شباب الغد و رجال المستقبل

حث الاسلام على الاهتمام بالطفل قبل و بعد الولادة

المبادى التي تضمنها الاعلان العالمي لحقوق الطفل

اصدار ميثاق حقوق الطفل اعترافا بحقوق المعنوية و المادية

اهتمام اليابان بالطفل جعلها على قمة الدول الصناعية

الموضوع

مما لاشك به ان اطفال اليوم هم شباب الغد و رجال المستقبل و صانعوا حضارات الامم و درعها الواقي الذي يحميها من كل عاد و باغ من هنا حث الاسلام على تربية الطفل تربية عقلية و اسلامية كي ينشا نشاة سوية لا انحراف بها و لا تعقيد و حتى يكون عضوا فعالا بمجتمعه كما حث الاسلام على الاعتناء بالطفل قبل و بعد الولادة من حيث التغذية الجيدة و الرعاية الصحية و النفسية و حسن اختيار اسمه حتى لا يعيش منبوذا بين الاخرين و اعترافا باشياء الطفل المادية كالتغذية و التربية و اشياء المعنوية كالامن و الامان و العطف و الحنان اصدرت الجمعية العامة للامم المتحدة عدة مبادئ تحث على نشاة الطفل نشاة قائمة على الاستقرار الاسرى حتى يعيش امنا مطمئنا بعيدا عن جو المشاحنات و الاضطرابات الاسرية التي تهدد مستقبله فيما بعد ، كما حثت الامم المتحدة على رعاية الطفل و امه قبل و بعد الولادة حتى ينشا بصحة و عافية و يتم هذا من اثناء الحملة القومية لرعاية الاسرة االتى كبنتها السيدة سوزان مبارك من اجل صحة الطفل كالتطعيم ضد الامراض العديدة كالشلل و الدرن و السعال و غيره من الامراض المستعصية التي تهدد فلذات اكبادنا و من اهم المبادى التي نادت فيها الامم المتحدة ان يعرف الطفل باسم و جنسية معينة و توفير الامن و الامان له و عدم استغلال الطفل بالعمل قبل سن البلوغ حتى لا يؤثر على نموه البدنى و الخلقي و اعترافا بحقوق الطفل العربي اصدرت الدولة العربية ميثاق حقوق الطفل العربي الذي ينص على ان ياخذ الطفل حقه بالتعليم المجاني و الرحلات و الترفيه و القراءة و اللعب و ممارسة الرياضة و استثمار اوقات الفراغ ايضا قررت الدول العربية لضمان حقوق الطفل العربي ، انشاء منظمة عربية و صندوق عربي تكون موارده بخدمة الطفل العربي .

ولليابان تجربة عظيمة مع الاطفال فعندما بخلت ارض اليابان بالموارد الطبيعية خلال الحرب العالمية بدات اليابان تهتم بالطفل و توفير سبل الرعاية الصحية و التنشئة السلمية فشب الطفل متبكرا و مخترعا يعمل من اجل مصلحة بلاده لا من اجل مصالحة الشخصية و ذلك ما جعل اليابان على قمة الدول الصناعية لذلك يجب على الحكومة المصرية ان ترعى اطفال مصر من التشرد و الضياع و بكى احتياجاتهم الضرورية من الغذاء و العلاج و التعليم حتى يكفوا نواه لهذا البلد الامين و حتى يكونوا عدته و عتاده بالمستقبل و ليس هنالك فرق بين ذلك و ذاك لا بالنسب و لا المظهر و لا المال و انما الفرق هو بثراء العقل بالافكار و الروح بالاخلاق الفاضلة .وفى نهاية حديثي ادعو الله ان يحفظ اطفالنا من كل مكروه و ان يبارك الا فيهم ليصبح منهم الطبيب الناجح و المهندس البارع و الفلاح النشيط و الصانع المجتهد و لضابط الذي لا يغفل عن امن مصر و سلامتها.

 

  • موضوع تعبير عن الطفولة بالعناصر
  • موضوع تعبير عن الطفولة
  • موضوع تعبير عن الطفوله
  • موضوع تعبير عن حقوق الطفل بالعناصر
  • عيد الاطفال

3٬138 مشاهدة