يوم 18 يناير 2021 الإثنين 10:07 مساءً

سورة التكوير , سورة التكوير مكتوبة للشير

آخر تحديث ف2 ديسمبر 2021 الإثنين 11:14 صباحا بواسطه تميمه حسام

pictures صورة

سورة التكوير – سورة 81 – عدد اياتها 29

اذا الشمس كورت

واذا النجوم انكدرت

واذا الجبال سيرت

واذا العشار عطلت

واذا الوحوش حشرت

واذا البحار سجرت

واذا النفوس زوجت

واذا الموؤوده سئلت

باى ذنب قتلت

واذا الصحف نشرت

واذا السماء كشطت

واذا الجحيم سعرت

واذا الجنه ازلفت

علمت نفس ما احضرت

فلا اقسم بالخنس

الجوار الكنس

والليل اذا عسعس

والصبح اذا تنفس

انة لقول رسول كريم

ذى قوه عند ذى العرش مكين

مطاع بعدها امين

وما صاحبكم بمجنون

ولقد راة بالافق المبين

وما هو على الغيب بضنين

وما هو بقول شيطان رجيم

فاين تذهبون

ان هو الا ذكر للعالمين

لمن شاء منكم ان يستقيم

وما تشاؤون الا ان يشاء الله رب العالمين

الفهرست

1 تفسير سورة التكوير عدد اياتها 29 ايه 1-29

وهي مكية

1 – 14 اذا الشمس كورت و اذا النجوم انكدرت و اذا الجبال سيرت و اذا العشار عطلت و اذا الوحوش حشرت و اذا البحار سجرت و اذا النفوس زوجت و اذا الموءوده سئلت باى ذنب قتلت و اذا الصحف نشرت و اذا السماء كشطت و اذا الجحيم سعرت و اذا الجنه ازلفت علمت نفس ما احضرت

اي: اذا حصلت هذي الامور الهائلة،

 


تميز الخلق،

 


وعلم جميع احد ما قدمة لاخرته،

 


وما احضرة بها من خير و شر،

 


وذلك اذا كان يوم القيامه تكور الشمس اي: تجمع و تلف،

 


ويخسف القمر،

 


ويلقيان فالنار.

و اذا النجوم انكدرت اي: تغيرت،

 


وتساقطت من افلاكها.

و اذا الجبال سيرت اي:: صارت كثيبا مهيلا،

 


ثم صارت كالعهن المنفوش،

 


ثم تغيرت و صارت هباء منبثا،

 


وسيرت عن اماكنها،

 


و اذا العشار عطلت اي: عطل الناس حينئذ نفائس اموالهم التي كانوا يهتمون لها و يراعونها فجميع الاوقات،

 


فجاءهم ما يذهلهم عنها،

 


فنبة بالعشار،

 


وهي النوق التي تتبعها اولادها،

 


وهي انفس اموال العرب اذ ذاك عندهم،

 


علي ما هو فمعناها من جميع نفيس.

و اذا الوحوش حشرت اي: جمعت ليوم القيامة،

 


ليقتص الله من بعضها لبعض،

 


ويري العباد كمال عدله،

 


حتي انه ليقتص من القرناء للجماء بعدها يقول لها: كوني ترابا.

و اذا البحار سجرت اي: اوقدت فصارت على عظمها نارا تتوقد.

و اذا النفوس زوجت اي: قرن جميع صاحب عمل مع نظيره،

 


فجمع الابرار مع الابرار،

 


والفجار مع الفجار،

 


وزوج المؤمنون بالحور العين،

 


والكافرون بالشياطين،

 


وهذا كقوله تعالى: و سيق الذين كفروا الى جهنم زمرا و سيق الذين اتقوا ربهم الى الجنه زمرا احشروا الذين ظلموا و ازواجهم .

 


و اذا الموءوده سئلت و هو الذي كانت الجاهليه الجهلاء تفعلة من دفن البنات و هن احياء من غير سبب،

 


الا خشيه الفقر،

 


فتسال: باى ذنب قتلت و من المعلوم انها ليس لها ذنب،

 


ففى ذلك توبيخ و تقريع لقاتليها .

 


 


و اذا الصحف المشتمله على ما عملة العاملون من خير و شر نشرت و فرقت على اهلها،

 


فاخذ كتابة بيمينه،

 


واخذ كتابة بشماله،

 


او من و راء ظهره.

و اذا السماء كشطت اي: ازيلت،

 


كما قال تعالى: يوم تشقق السماء بالغمام يوم نطوى السماء كطى السجل للكتب و الارض جميعا قبضتة يوم القيامه و السماوات مطويات بيمينة و اذا الجحيم سعرت اي: اوقد عليها فاستعرت،

 


والتهبت التهابا لم يكن لها قبل ذلك،

 


و اذا الجنه ازلفت اي: قربت للمتقين،

 


علمت نفس اي: جميع نفس،

 


لاتيانها فسياق الشرط.

ما احضرت اي: ما حضر لديها من الاعمال [التى قدمتها] كما قال تعالى: و وجدوا ما عملوا حاضرا و هذي الاوصاف التي وصف الله فيها يوم القيامة،

 


من الاوصاف التي تنزعج لها القلوب،

 


وتشتد من اجلها الكروب،

 


وترتعد الفرائص و تعم المخاوف،

 


وتحث اولى الالباب للاستعداد لذا اليوم،

 


وتزجرهم عن جميع ما يوجب اللوم،

 


ولهذا قال بعض السلف: من اراد ان ينظر ليوم القيامه كانة راى عين،

 


فليتدبر سورة اذا الشمس كورت

15 – 29 فلا اقسم بالخنس الجوارى الكنس و الليل اذا عسعس و الصبح اذا تنفس انه لقول رسول كريم ذى قوه عند ذى العرش مكين مطاع بعدها امين و ما صاحبكم بمجنون و لقد راة بالافق المبين و ما هو على الغيب بضنين و ما هو بقول شيطان رجيم فاين تذهبون ان هو الا ذكر للعالمين لمن شاء منكم ان يستقيم و ما تشاءون الا ان يشاء الله رب العالمين

اقسم تعالى بالخنس و هي الكواكب التي تخنس اي: تتاخر عن سير الكواكب المعتاد الى جهه المشرق،

 


وهي النجوم السبعه السيارة: ” الشمس “،

 


و ” القمر “،

 


و ” الزهره “،

 


و ” المشتري “،

 


و ” المريخ “،

 


و ” زحل “،

 


و ” عطارد “،

 


فهذه السبعه لها سيران: سير الى جهه المغرب مع باقى الكواكب و الافلاك ،

 


 


وسير معاكس لهذا من جهه المشرق تختص فيه هذي السبعه دون غيرها.

فاقسم الله فيها فحال خنوسها اي: تاخرها،

 


وفى حال جريانها،

 


وفى حال كنوسها اي: استتارها بالنهار،

 


ويحتمل ان المراد فيها كل النجوم الكواكب السيارة و غيرها.

و الليل اذا عسعس اي: ادبر و قيل: اقبل،

 


و الصبح اذا تنفس اي: بانت علائم الصبح،

 


وانشق النور شيئا فشيئا حتي يستكمل و تطلع الشمس،

 


وهذه ايات عظام،

 


اقسم الله فيها على علو سند القران و جلالته،

 


وحفظة من جميع شيطان رجيم فقال: انه لقول رسول كريم و هو: جبريل عليه السلام،

 


نزل فيه من الله تعالى،

 


كما قال تعالى: و انه لتنزيل رب العالمين نزل فيه الروح الامين على قلبك لتكون من المنذرين و وصفة الله بالكريم لكرم اخلاقه،

 


وكثرة خصالة الحميدة،

 


فانة اروع الملائكة،

 


واعظمهم رتبه عند ربه،

 


ذى قوه على ما امرة الله به.

 


ومن قوتة انه قلب ديار قوم لوط بهم فاهلكهم.

عند ذى العرش اي: جبريل مقرب عند الله،

 


لة منزله رفيعة،

 


وخصيصه من الله اختصة بها،

 


مكين اي: له مكانه و منزله فوق منازل الملائكه كلهم.

مطاع بعدها اي: جبريل مطاع فالملا الاعلى،

 


لدية من الملائكه المقربين جنود،

 


نافذ فيهم امره،

 


مطاع رايه،

 


امين اي: ذو امانه و قيام بما امر به،

 


لا يزيد و لا ينقص،

 


ولا يتعدي ما حد له،

 


وهذا [كله] يدل على شرف القران عند الله تعالى،

 


فانة بعث فيه ذلك الملك الكريم،

 


الموصوف بتلك الصفات الكاملة.

 


والعاده ان الملوك لا ترسل الكريم عليها الا فاهم المهمات،

 


واشرف الرسائل.

ولما ذكر فضل الرسول الملكي الذي جاء بالقران،

 


ذكر فضل الرسول البشرى الذي نزل عليه القران،

 


ودعا الية الناس فقال: و ما صاحبكم و هو محمد صلى الله عليه و سلم بمجنون كما يقوله اعداؤة المكذبون برسالته،

 


المتقولون عليه من الاقوال،

 


التى يريدون ان يطفئوا فيها ما جاء فيه ما شاءوا و قدروا عليه،

 


بل هو اكمل الناس عقلا،

 


واجزلهم رايا،

 


واصدقهم لهجة.

و لقد راة بالافق المبين اي: راي محمد صلى الله عليه و سلم جبريل عليه السلام بالافق البين،

 


الذى هو اعلي ما يلوح للبصر.

و ما هو على الغيب بضنين اي: و ما هو على ما اوحاة الله الية بمتهم يزيد به او ينقص او يكتم بعضه،

 


بل هو صلى الله عليه و سلم امين اهل السماء و اهل الارض،

 


الذى بلغ رسالات ربة البلاغ المبين،

 


فلم يشح بشيء منه،

 


عن غنى و لا فقير،

 


ولا رئيس و لا مرءوس،

 


ولا ذكر و لا انثى،

 


ولا حضرى و لا بدوي،

 


و لذا بعثة الله فامه امية،

 


جاهله جهلاء،

 


فلم يمت صلى الله عليه و سلم حتي كانوا علماء ربانيين،

 


واحبارا متفرسين،

 


اليهم الغايه فالعلوم،

 


واليهم المنتهي فاستخراج الدقيقة و الفهوم،

 


وهم الاساتذة،

 


وغيرهم قصاراة ان يصبح من تلاميذهم.

و ما هو بقول شيطان رجيم لما ذكر جلاله كتابة و فضلة بذكر الرسولين الكريمين،

 


اللذين وصل الى الناس على ايديهما،

 


واثني الله عليهما بما اثنى،

 


دفع عنه جميع افه و نقص مما يقدح فصدقه،

 


فقال: و ما هو بقول شيطان رجيم اي: فغايه البعد عن الله و عن قربه،

 


فاين تذهبون اي: كيف يخطر ذلك ببالكم،

 


واين عزبت عنكم اذهانكم

 


حتي جعلتم الحق الذي هو فاعلي درجات الصدق بمنزله الكذب،

 


الذى هو انزل ما يصبح [وارذل] و اسفل الباطل

 


هل ذلك الا من انقلاب الحقائق.

 


ان هو الا ذكر للعالمين يتذكرون فيه ربهم،

 


وما له من صفات الكمال،

 


وما ينزة عنه من النقائص و الرذائل [والامثال]،

 


ويتذكرون فيه الاوامر و النواهى و حكمها،

 


ويتذكرون فيه الاحكام القدريه و الشرعيه و الجزائية،

 


وبالجملة،

 


يتذكرون فيه مصالح الدارين،

 


وينالون بالعمل فيه السعادتين.

لمن شاء منكم ان يستقيم بعدما تبين الرشد من الغي،

 


والهدي من الضلال.

 


و ما تشاءون الا ان يشاء الله رب العالمين اي: فمشيئتة نافذة،

 


لا ممكن ان تعارض او تمانع.

 


وفى هذي الايه و امثالها رد على فرقتى القدريه النفاة،

 


والقدريه المجبره كما تقدم مثلها [والله اعلم و الحمد لله].

  • سورة التكوير
  • اية التكوير
  • تفسير حلم سورة اذا الشمس كورت
  • سورة التكوير مكتوبة