حوار بين الحيوانات , حكاية طريفة بين الغزال و الذئب و الكلب


قصة الغزال و الذئب و الكلب .

 


 


قصص قصيرة .

 


 


قصص على لسان الحيوانات .

 


 


قصص هادفه .

 


 


روائع القصص قيل ان هنالك غزال جاء

ليشرب من بنع ماء ،

 


 


وكان هذا النبع فيه اشجار عاليه ،

 


 


فوصل الغزال الى النبع و شرب منه ،

 


 


وعندما قفل راجعا و جد ذئب في

الطريق ،

 


 


فخاف الغزال و فكر كيف يهرب من هذا الذئب قبل ان يفترسة ،

 


 


فرجع الغزال مسرعا و صعد الى احدي الاشجار التي

كانت بقربة ،

 


 


فجاء الذئب حتي وصل الى تحت الشجره ،

 


 


وهو لا يستطع الصعود للشجره ،

 


 


فقال الذئب للغزال انزل فعندي

مفاجاه لك ،

 


 


فقال الغزال و ما هي المفاجاه

 


 


فقال الذئب الان انا راجع من اجتماع عقدتة جميع الحيوانات و قررنا عدم طعام بعضنا

،

 


واتفقنا بان نحب بعضنا و نلعب مع بعضنا بعض ،

 


 


فقال الغزال انت تكذب ايها الذئب اللعين ،

 


 


فقال الذئب لقد حضر بنو عمك

الاجتماع اسالهم عندما تلتقى معهم ،

 


 


فقال الغزال و متي التقى معهم و انت تنتظرنى لانزل و تاكلنى ،

 


 


قال الذئب لم يعد

حيوان ياكل حيوان يا صاحبى ،

 


 


فانزل حتي نلعب سويا فالماء ،

 


 


فنظر الغزال بعيدا و قال هل حضر جميع الحيوانات الاجتماع

الذى اخبرتنى عنه

 


 


قال الذئب نعم كلهم ،

 


 


ففكر الغزال فحيله تنجية من الذئب ،

 


 


فنظر الغزال الى الذئب و قال اذن هنالك كلب سلوقى ربما جاء مسرعا فلننتظرة حتي يصل و نسالة عن الاجتماع اذا كان صحيحا ،

 


 


وبعدين نلعب سويا ،

 


 


فخاف الذئب و هرب مسرعا ،

 


 


فقال له الغزال ما بك ايها الذئب

 


 


الم تقل انك قادم من اجتماع الحيوانات الذي قررتم به عدم طعام حيوان لحيوان

 


 


فقال الذئب و هو يجرى بسرعه الكلب السلوقى لم يحضر الاجتماع

 


 


وانى اخاف ان يقتلنى ،

 


 


فضحك الغزال و عرف ان هذا الذئب كان يكذب و كان ينوى افتراسة و اكلة ،

 


 


وبعد ان ابتعد هذا الذئب ،

 


 


نزل الغزال من الشجره و ذهب الى حال سبيلة .

 


  • حوار الكلب والغزاله

637 مشاهدة

حوار بين الحيوانات , حكاية طريفة بين الغزال و الذئب و الكلب