7:51 صباحًا الخميس 21 نوفمبر، 2019

تحنيك المولود ابن عثيمين , اقوال وافعال عن النبي الكريم


صورة تحنيك المولود ابن عثيمين , اقوال وافعال عن النبي الكريم

pictures صورة

روي البخارى 6355 و مسلم 286 و اللفظ له – عن عائشه رضى الله عنها ان رسول الله صلى الله عليه و سلم كان يؤتي بالصبيان فيبرك عليهم و يحنكهم
فذهب عامة اهل العلم الى استحباب تحنيك الصبى بعد و لادتة ،

 

 

حتى حكي النووى رحمة الله الاتفاق عليه ،

 

 

و ذهب بعضهم الى انه كان خاصا بالنبى صلى الله عليه و سلم .

 


قال الشيخ ابن عثيمين رحمة الله
” التحنيك يكون حين الولاده حتى يكون اول ما يطعم هذا الذى حنك اياة ،

 

 

و لكن هل هذا مشروع لغير النبى صلى الله عليه و على الة و سلم

 

 

فية خلاف فمن العلماء من قال التحنيك خاص بالرسول صلى الله عليه و على الة و سلم للتبرك بريقة عليه الصلاة و السلام ليكون اول ما يصل لمعده هذا الطفل ريق النبى صلى الله عليه و على الة و سلم الممتزج بالتمر ،

 

 

و لا يشرع هذا لغيرة ،

 

 

و منهم من قال بل يشرع لغيرة ؛

 

 

لان المقصود ان يطعم التمر اول ما يطعم ،

 

 

فمن فعل هذا فانه لا ينكر عليه ،

 

 

اى من حنك مولودا حين و لادتة فلا حرج عليه ،

 

 

و من لم يحنك فقد سلم ” انتهي .

 


“فتاوي نور على الدرب” 228 /6)
والقول بعدم الخصوصيه هو الذى ذهب الية عامة العلماء ،

 

 

و قد و رد بذلك اثار عن السلف ،

 

 

خلافا لما و رد في السؤال ،

 

 

من انه لم يثبت ذلك عن احد من الصحابه و التابعين .

 


ويدل على ان التحنيك كان معروفا عند الصحابه ما رواة الامام احمد رحمة الله في “مسنده” 11617 حدثنا ابن ابي عدى عن حميد عن انس رضى الله عنه ان امة ام سليم رضى الله عنها حملت بعبدالله ،

 

 

فولدتة ليلا ،

 

 

و كرهت ان تحنكة حتى يحنكة رسول الله صلى الله عليه و سلم ،

 

 

قال انس فحملتة غدوه و معى تمرات عجوه فوجدتة يهنا اباعر له او يسمها ،

 

 

فقلت يا رسول الله ان ام سليم و لدت الليلة فكرهت ان تحنكة حتى يحنكة رسول الله صلى الله عليه و سلم ،

 

 

فقال امعك شيء

 

 

قلت تمرات عجوه .

 

 

فاخذ بعضهن فمضغهن ثم جمع بزاقة فاوجرة اياة ،

 

 

فجعل يتلمظ فقال حب الانصار التمر و هو في البخارى 5470 و مسلم 2144 بنحوة .

 


فقوله في الحديث و كرهت ان تحنكة حتى يحنكة رسول الله صلى الله عليه و سلم دليل على ان التحنيك كان معروفا عندهم .

 


وقال ابن كثير رحمة الله
” ولد الحسن يعني البصرى – في خلافه عمر بن الخطاب ،

 

 

و اتي به الية فدعا له و حنكة ” انتهي .

 


“البداية و النهاية” 9 /303 .

 


وقال الخلال اخبرنى محمد بن على قال سمعت ام ولد احمد بن حنبل تقول لما اخذ بى الطلق كان مولاى نائما فقلت له يا مولاى هو ذا اموت

 

 

فقال يفرج الله .

 

 

فما هو الا ان قال يفرج الله حتى و لدت سعيدا ،

 

 

فلما و لدتة قال هاتوا ذلك التمر – لتمر كان عندنا من تمر مكه – .

 

 

فقلت لام على امضغى هذا التمر و حنكية .

 

 

ففعلت ” .

 


“تحفه المودود” ص 33 .

 


– و استحب اهل العلم اذا لم يجد تمرا ان يحنكة برطب ،

 

 

و الا فباى شيء حلو ،

 

 

و احلى ذلك العسل .

 


قال النووى رحمة الله
” اتفق العلماء على استحباب تحنيك المولود عند و لادتة بتمر ،

 

 

فان تعذر فما في معناة و قريب منه من الحلو ،

 

 

فيمضغ المحنك التمر حتى تصير ما ئعه بحيث تبتلع ،

 

 

ثم يفتح فم المولود و يضعها فيه ليدخل شيء منها جوفة ” انتهي .

 


” شرح النووى على مسلم ” 14 / 122 – 123 .

 


وقال الحافظ ابن حجر في “فتح الباري”(9 /588
” التحنيك مضغ الشيء و وضعة في فم الصبى و دلك حنكة به ،

 

 

يصنع ذلك بالصبى ليتمرن على الاكل ،

 

 

و يقوي عليه ،

 

 

و ينبغى عند التحنيك ان يفتح فاة حتى ينزل جوفة ،

 

 

و اولاة التمر ،

 

 

فان لم يتيسر تمر فرطب ،

 

 

و الا فشيء حلو ،

 

 

و عسل النحل اولى من غيرة ” انتهي .

 


وجاء في “الموسوعه الفقهية” 10/277
” و يحنك المولود بتمر ،

 

 

فان لم يتيسر تمر فرطب ،

 

 

و الا فشيء حلو ،

 

 

و عسل نحل اولي من غيرة ،

 

 

ثم ما لم تمسة النار كما في نظيرة مما يفطر الصائم ” انتهي باختصار .

 


– فاذا قرر الاطباء الثقات ان العسل سيضرة اذا حنك به حنكة بغيرة من الحلو .

 


والله اعلم .

 


232 مشاهدة