بحث حول الطباعة , الطباعات دائما مميزة


الطباعه هي احدي و سائل الاتصال فالعصر الحديث،

 


وتعتمد عليها معظم الاعمال

 

فى يومنا هذا.

 


فاعلانات البضائع،

 


وبطاقات الاسعار،

 


والكتب المدرسية،

 


والاوراق المالية،

 


ما هي الا مطبوعات.

وقد عرف الانسان فكرة الطباعه منذ فجر التاريخ عن طريق ضغط الاشكال المراد التعبير عنها على الصلصال

 

الطري.

 


ويعتقد ان الصينيين هم اول من عرف فن الطباعه بشكلة الحديث؛

 


حيث استعملوا قوالب الخشب

 

المحفور عليها اشكال مختلفة،

 


فكانت تبلل بالاصباغ بعدها تضغط على الورق.

 


ويعد الصيني بى تشينج

 

(Bi-Sheng اول من قام باختراع حرف مستقل لكل رمز من رموز اللغه عام 1045،

 


الا ان تلك الفكرة

 

لم تلاق قبولا لدي الصينيين نظرا الى كثرة الرموز المستخدمة فاللغه الصينية .

 


ولم تعرف اوروبا الطباعه حتي وقت قريب،

 


ففى الوقت الذي كانت به امم المشرق تستعمل

 

القوالب الخشبية،

 


كان الاوربيون ما يزالون ينسخون الكتب و الرسائل بايديهم.

 


واول ما طبع

 

الاوروبيون باستعمال كيفية القوالب هي صورة للقديس كريستوفر عام 1423م،

 


وبعد

 

ذلك انتشرت طباعه الكتب فاوروبا باستعمال تلك الطريقة.

وفى عام 1440،

 


قام جوتنبرج Johann Gutenberg بثوره فالطباعة،

 


حينما استعمل

 

الحروف الطباعيه المتحركة فاله طباعه خشبيه واحدة.

وبدخول اوروبا عصر النهضه ازدادت الرغبه فالتعلم،

 


اتبعها ازدياد الحاجة الى اسلوب

 

جديد فالطباعه اكثر سهوله و فعالية،

 


فتوالت الاختراعات فمجال الطباعه واحدا تلو الاخر.

 

ثم قفز فن الطباعه قفزات و اسعه ليساير النهضه العلمية،

 


والتقدم التقنى فنهاية القرن العشرين.

 

فمع اختراع اجهزة الحاسوب اصبح صف الحروف و تنسيقها يتم باستعمال تلك الاجهزة،

 


ثم تعدي ذلك

 

الي استعمال اشعه الليزر فتنسيق الحروف،

 


والتقاط الصور،

 


وفصل الالوان،

 


وتنسيق الصفحات

فما هي الطباعه

 


 


و ما هي اهم المحطات التي مرت فيها هذي العملية

 


 


و ما مدي تاثيرها فتطور المجتمعات البشريه

 


 


و ما هي اهم طرقها و نوعياتها

 


فى اللغه العربية طبع الكتاب صف كلماتة باحرف مطبعيه لنقلها على الورق بواسطه الالات المطبعية.

 


نقل صورتة من الحروف المعدنيه المجموعة الى الورق بوساطه المطبعة.

طبع الشيء نقشه،

 


رسمه.

الطباعه حرفه نقل النسخ المتعدده من الكتابة او الصور بالالات.

 


(مج).

الطباع من حرفتة الطباعة.

المطبعه المكان المعد لطباعه الكتب غيرها.

 


(ج مطابع.

والطباعه هي طبع العبارات و الصور التصميمات فوق الورق او النسيج او المعادن او اي مواد ثانية =ملائمه للطبع فوقها.

 


وهذا يطلق عليه فن الجرافيك graphic arts(فنون تخطيطيه او تصويريه كالتصوير و الرسم و الكتابة .

 


 


وتتم بنسخ صور من الاصل بكيفية ميكانيكيه .

 




ü المطلب الثاني تاريخ الطباعة

منذ القدم و الانسان يحاول ان يسجل تاريخ حياتة و يدون علومة و معرفتة فكتب فارضالنيل على ورق البردى و فالصين استخدم الحروف المصنوعه من الخشب للطباعه و الاقدموننقشوا على الجدران و كتبوا على الاجر الطرى و شووة بالنار لكي يحفظوا ما كتبوا.

وقد لجا العرب الى النساخين الطباعين باليد الذين كثروا فذلك الوقت

ان الاعلام و الاتصال قديم قدم الحياة الاجتماعيه للانسان،

 


اى منذ اصبح الفردعضوا فجماعة،

 


وصار فمقدرتة ان يستقبل الاخبار،

 


وان ينقلها سواء عن طريق النفخفى الابواق او المنادين..

 


وهي ما تسمي بالمرحلة السمعيه او الصوتيه فتبادلالاخبار..

 


او عن طريق النقش على الاحجار و جدران المعابد و المقابر..

 


والرسائلالاخباريه التي كانت تنقل عن طريق الرسل او الرواه او المبعوثون الرسميون مستعملينالخيول او الحمام الزاجل او السفن..

 


وهي ما تسمي بالمرحلة الخطيه فتبادل الاخباروالاتصال.

وقد برع فاستعمال مختلف اشكال الاتصال المسموع و المخطوط و كانتالاسواق منابر مهمه لهذه الانماط من الاتصال،

 


ومع ظهور الاسلام و ما اتي فيه من نهضةحضاريه و ثقافيه نشطت اساليب الاتصال المخطوط لتلبى اشياء المسلمين الى كتابة القرانوتدوين السنة،

 


وترجمة البحوث و الفنون و العلوم،

 


والتى اسهمت فنهضه البشرية،

 


وكانمن اعلامها ابن سينا،

 


والفارابي،وابن الهيثم،وابن خلدون و غيرهم.

 


وتوسعتعمليات الكتابة الخطيه المنسوخة مع توسع حركة الترجمة الاوروبيه لابداعات النهضةالاسلاميه فكتب منسوخه كان لها الفضل الاول و الاكبر فالنهضه الحضاريه التيتعيشها المجتمعات الاوروبيه فالعصر الراهن.

ولكن الكتاب المنسوخ لم ممكن يفيبالغرض،

 


خاصة مع تطور المناخ السياسى و الثقافى فاوروبا فاعقاب عصر النهضة،فاصبحت الحاجة ملحه للبحث عن و سيله تلبى الاحتياجات الاتصاليه و الثقافيه و المعرفيةللبشريه و التي لم يعد الكتاب المنسوخ قادرا على الوفاء فيها لارتفاع ثمنه،

 


وبطءعمليات النسخ،

 


واحتكار النبلاء و الاثرياء و الافراد للناتج الثقافى و العملى منالكتاب المنسوخ،

 


فاصبحت الحاجة ملحه للبحث عن و سيله اليه سريعة لانتاج عدد كبير منالنسخ المتشابهه و المتطابقه من حيث الشكل،

 


والمنخفضه من حيث التكلفة.

 

بحث حول الطباعة

الطباعات دائما متميزة

ابحاث حول الطبع

  • بحث حول الطباعة و التنظيم للمخطوط

1٬352 مشاهدة

بحث حول الطباعة , الطباعات دائما مميزة