يوم 4 يوليو 2020 السبت 3:54 مساءً

باني قبة الصخرة , من هو من انشاء قبة الصخرة بالاقصى

pictures صورة

مصلى قبه الصخره احد اجزاء المسجد الاقصي المبارك المسجد الاقصي هو كل ما داخل سور الاقصى)، و ه واحد اهم

المساجد الاسلاميه في مدينه القدس الفلسطينية، و من احلى الابنيه في العالم، اذ تعتبر قبتة من اهم و ابرز المعالم

المعماريه الاسلامية، كما و يعتبر اقدم بناء ديني بقى محافطا على شكلة و زخرفته، بني هذه المسجد و القبه الخليفه عبد

الملك بن مروان، حيث بدا في بنائها عام 66 ة الموافق 685م، و انتهي منها عام 72 ة الموافق 691م، و اشرف على بنائها

المهندسان رجاء بن حيوه الكندي، و هو من التابعين المعروفين، و يزيد بن سلام مولي عبدالملك بن مروان، و قبه الصخره عبارة

عن بناء مثمن الاضلاع له اربعه ابواب، و في داخلة تثمينه اخرى= تقوم على دعامات و اعمدة اسطوانية، في داخلها دائره تتوسطها

“الصخره المشرفة” التي عرج منها النبى محمد صلى الله عليه و سلم الى السماء في رحله الاسراء و المعراج،[1]

وترتفع هذه الصخره نحو 1,5 مترا عن ارضيه البناء، و هي غير منتظمه الشكل يتراوح قطرها بين 13 و 18 مترا، و تعلو الصخره في الوسط قبه دائريه بقطر حوالى 20 مترا، مطليه من الخارج بالواح الذهب، ارتفاعها 35م، يعلوها هلال بارتفاع 5م.[2] ويذكر بعض العلماء ان الكنائس التي بناها فرسان الهيكل فيما بعد تاثرت باسلوب العماره الاسلاميه و بنمط قبه الصخرة, و يخرج هذا جليا في قلعه كاستل دل مونتى الايطالية.[3]

Crystal xedit.png ذلك القسم فارغ او غير مكتمل، يمكنك المساهمه و اضافه المعلومات عبر الضغط هنا.

الصخره المشرفه داخل المسجد.
بنئ المسجد الخليفه الاموى عبدالملك بن مروان عام 72 ة لاستقطاب المسلمين الى هذه البقعه المقدسة، و هذا نتيجة لانتقال العاصمه من المدينه المنوره الى دمشق و اقامه الامويين في بلاد الشام، و يقع و سط هضبه صخريه و اسعه تسمي الحرم الشريف و يقع على امتداد محورة الجامع القبلي.
التسمية[عدل] Crystal xedit.png ذلك القسم فارغ او غير مكتمل، يمكنك المساهمه و اضافه المعلومات عبر الضغط هنا.
سمى المسجد مسجد قبه الصخره بهذا الاسم نسبة الى الصخره المشرفه التي عرج منها النبى صل الله عليه و سلم في رحله الاسراء و المعراج.
الوصف[عدل]

تخطيط المصلى.
هو بناء من الحجر على تخطيط مثمن طول ضلعة نحو 12,5 مترا و داخل المثمن الخارجى مثمن احدث داخلى و في كل ضلع من اضلاعة ثلاثه عقود محموله على عمود و ثمانيه اكتاف و داخل المثمن الثاني دائره من 12 عمود و اربعه اكتاف و فوق الدائره قبه قطرها 20,44 مترا و ارتفاع القبه الحالى يبلغ 35,30 مترا عن مستوي التربة، مرفوعه على رقبه اسطوانه فتحت بها 161 نافذة، و هي من الخشب تغطيها من الداخل طبقه من الجبص و من الخارج طبقه من الرصاص، و للمسجد اربعه ابواب متعامدة.
اما القبب الخارجية و الداخلية فهي منظمه على هيكل مركزي، هيكل القبه الخارجية مشبوك على اطار الاسطوانه الخارجية، ذلك الاطار مصنوع من جسور خشبيه موصوله مع بعضها لتشكل سلسله دائريه مستمره فوق هذه الجسور يوجد شبكه خشبيه يوضع عليها طبقه الغطاء الخارجية.
وتقع الصخره المقدسه في مركز ذلك المصلى و يعتقد العامة ان هذه الصخره معلقه بين السماء و الارض و ذلك اعتقاد خاطئ. و يوجد اسفل الصخره كهف به محراب قديم يطلق عليه مصلى الانبياء، و يحيط بالصخره حاجز من الخشب المعشق من تجديدات السلطان الناصر محمد بن قلاوون عام 725 ه، و تحيط بمنطقة الصخره اربع دعامات من الحجر المغلف ببلاطات الرخام بينها 12 عمودا من الرخام تحمل 16 عقدا تشكل في اعلاها رقبه اسطوانية، تقوم عليها القبة.
الصخرة

لزخرفه الخارجية
هى عبارة عن قطعة ضخمه من الصخر تقع تحت القبه في و سط المصلى، طولها من الشمال الى الجنوب حوالى 18 مترا، و عرضها من الشرق الى الغرب حوالى اربعه عشر مترا، و اعلى نقطه فيها مرتفعه عن الارضيه نحو متر و نصف، و حولها حاجز من الخشب المنقوش و المدهون، و حول ذلك الحاجز مصلى للنساء و له اربعه ابواب، يفصل بينة و بين مصلى الرجال حاجز من الحديد المشبك.
المغارة[عدل] تقع تحت الصخرة، و ينزل اليها من الناحيه الجنوبيه باحد عشر درجة، و شكلها قريب من المربع و طول كل ضلع حوالى اربعه امتار و نصف، و لها سقف ارتفاعة ثلاثه امتار، و في السقف ثغره اتساعها متر واحد و عند الباب قنطره مقصورة بالرخام على عمودين.[4] الزخرفة[عدل]

الزخرفه الخارجية.

الزخرفه الداخلية.
غطت معظم اروقه و جدران المصلى من الداخل بالفسيفساء و هي تخرج الفن الاسلامي في الزخرفه كى تشكل و حده فنيه منسجمه في التكوين و متحده في الاسلوب، حيث ان حجاره الفسيفساء كانت مصنوعه محليا. احلى ما في الزخرفه الايات القرانيه في اعلى اقواس المضلع المثمن الاوسط تعتبر اقدم ما كتب من الخط العربي الجميل، اطلق عليه اسم الخط الجليل. و مجموعة الالواح البرونزيه المذهبه التي تغطى بعضها اجزاء من الابواب الاربعه او الافاريز الواصله بين تيجان اعمدة ارواق هي اجزاء فريده في العالم لاصالتها و لجمالها و غناها الزخرفي، و تسيطر عليها اوراق العنب و العناقيد المعالجه بمهاره متجددة.

495 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.